سعادتك بصحتك blog icon مقالات عن الصحة والتغذية
webteb blogs logo مقالات عن الصحة والتغذية
سعادتك بصحتك أ. د. رباح النجاده بواسطة:

آخر تعديل: 5/13/2015 9:23:20 AM
الكويت
المشاهدات: 254833
عن أ. د. رباح النجاده:

أستاذة دكتورة أكاديمية متخصصة في علم فسيولوجيا الرياضة والصحة والتغذية.

عيد فطر مملوء بالصحة والحيوية


عدد المشاهدات 2829

عيد فطر مملوء بالصحة والحيوية

 

أ.د. رباح النجاده

 

خلال شهر رمضان يعتاد الجسم على نظام وأسلوب معين بالنسبة للنوم والغذاء. حيث يستغني الجسم عن الطعام طوال النهار ويعتمد على نظام الوجبتين المقننتين بالنسبة للغذاء والشراب وما يتم بينهما من أنشطة دينية واجتماعية طوال الشهر. فشهر رمضان عبارة عن فترة تدريب وصيانة لأعضاء وأجهزة الجسم المختلفة مما يعود علية بفوائد صحية عديدة كخفض نسبة الكولسترول والسكر والضغط والدهون وتعويد المدخنين على تقليل التدخين وشرب الشاي والقهوة.

خلال أيام العيد يحصل تغير فجائي وإرباك حقيقي للجسم حيث يتغير نظام النوم والغذاء ويعود الجسم  بشكل مفاجئ إلى نظام الثلاث وجبات وما يتم تناوله بينهما خلال الزيارات والمجاملات دون تدرج أو مراعاة لحاجة الجسم لفترة تدريجية انتقالية حتى يحصل تأقلم تدريجي دون المعاناة من الإصابة بأعراض صحية مرضية تصاحب أيام العيد. هذا التحول المفاجئ خلال العيد يربك الجسم ويؤدي إلى الإصابة بالكثير من الحالات المرضية بالنسبة للأصحاء أو من يعانون حالات مرضية خاصة. إن العودة المفاجئة من الصيام إلى الإفطار وتناول كميات كبيرة من الطعام عالية السعرات الحرارية وغنية بالدهون والسكريات والنشويات قد تؤثر بشكل سيء على الجهاز الهضمي والمعدة والجهاز الدوري الدموي وحتى الجهاز البولي والإخراجي.

إن تناول المأكولات الدسمة والمعجنات خلال أيام العيد يؤدي إلى الإصابة بعسر الهضم والغازات والآم  وانتفاخ في المعدة والشعور بالحموضة. وتناول  الحلويات التي تحتوي على الدهون والسكريات بكميات كبيرة تغير من درجة الحموضة في اللعاب فتزيد من درجتها مما يؤثر على جدار الأسنان ويسهل على ميكروبات الفم مهاجمتها. كما أن تناول الوجبات خارج المنزل تعرض للإصابة بالالتهابات المعوية والإسهال والأم البطن والقيء وأحيانا ارتفاع درجة الحرارة.

ننصح بالاعتدال الشديد بتناول الطعام في أول أيام العيد فتحول نظام الجسم من الصيام إلى الإفطار قد يحتاج من يومين إلى ثلاثة أيام حتى يكون الجسم والجهاز الهضمي مستعدا للنظام الجديد. وننصح بالاستمرار بالعادات الغذائية الرمضانية المفيدة التي تتمثل بالبدء بتناول التمر الغني بفيتامين ج والألياف والحديد. وشرب الحليب ومنتجات الألبان الغنية بالكالسيوم والبروتين. والاستمرار بتناول الشوربة الغنية بالبروتينات والفيتامينات والأملاح المعدنية.  

العادات الغذائية  التي يجب الاستمرار بها للتمتع بعيد فطر خالي من المشاكل الصحية:

  • التدريج في إعادة تنظيم الوجبات حتى تتعود المعدة على استقبال الطعام من جديد حسب النظام القديم قبل رمضان على أن تكون الوجبة خفيفة وسهلة الهضم.
  • قبل صلاة الفجر تناول بعض التمر.
  • بعد صلاة الفجر شرب كوب من الحليب خالي أو قليل الدسم.
  • وجبة الإفطار يجب أن تكون خفيفة تحتوي على رقائق كاملة مع حليب خالي أو قليل الدسم وموزة وقطعة توست أسمر أو خبز إيراني مع جبن أو لبنة وبعض الشرائح من الطماطم.
  • محاولة تأخير وقت الغداء بحيث يكون قريب من وقت الفطور وتأخير وقت العشاء ليكون قريب من وقت السحور. وبعد ذلك يتم تدريجيا تقريب مواعيد الوجبات إلى المواعيد السابقة القديمة قبل رمضان فيستعيد الجسم نظامه القديم دون مشاكل تذكر.
  • وجبة الغذاء ممكن  أن تبدأ بالفاكهة والسلطة الخضراء وتشتمل على شوربة خضار ولحم مشوي خالي من الدهون وخضار مطبوخة على البخار وكوب من الأرز الأسمر.
  • وجبة العشاء يجب أن تكون خفيفة ويتم تناولها قبل موعد النوم بساعتين على الأقل لتجنب الإصابة بعسر الهضم والحموضة وزيادة الوزن. ويحتوي العشاء على بيضة مسلوقة أو فول ونصف رغيف خبز أسمر بالردة أو نصف رغيف خبز إيراني وكوب زبادي أو قطعة جبن أو حليب أو عصير طازج.
  • شرب كميات كافية من المياه لا تقل عن لترين يوميا. 
  • تجنب الإسراف في الطعام بشكل عام.
  • تصغير حجم الوجبات وتناول كميات معتدلة منه لإتاحة الفرصة لعملية هضم مريحة وتجنب حدوث عسر الهضم  وحرقة المعدة.
  • استخدام طبق صغير لوضع الطعام ومضغه ببطء وتجنب ملء المعدة بالطعام والشراب.

 

  • ترك مدة فاصلة بين كل وجبة وأخرى لا تقل عن أربعة ساعات حتى تتعود المعدة على النظام الجديد في الأكل.
  • تناول كميات كافية من السوائل ويفضل الماء والعصائر الطبيعية لتجنب الإمساك.
  • الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالألياف والإكثار من تناول الخضار الطازجة الغير مطهية والغنية بالألياف كالخس والخيار والجزر والطماطم والفلفل وكذلك الفاكهة كالتفاح والأناناس والكمثرى والكيوي. ويفضل تناولها في بداية الوجبة لتجنب حدوث عسر هضم.
  • تناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية المنخفضة كالخضراوات والفواكه والمأكولات خالية أو قليلة الدسم.
  • الإكثار من تناول الحبوب الكاملة كالشعير والخبز والأرز وما شابه ذلك.
  • المحافظة على الالتزام بمواعيد الوجبات.
  • التقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة كأنواع الكعك والبسكويت والمكسرات وما شابه ذلك.
  • عدم الإكثار من تناول اللحوم الحمراء الغنية بالدهون المشبعة.
  • التقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر البسيط مثل الحلويات المختلفة والمشروبات المحلاة.
  • التقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح كالأسماك أو اللحوم المملحة والمخللات والصلصات.
  • التقليل من شرب المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة والشاي والقهوة.
  • الابتعاد عن تناول الطعام والمشروبات عند كل زيارة.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم بمدة لا تقل عن نصف ساعة يوميا.

 

نصائح لمرضي السكر في العيد:

  • عدم الإفراط بتناول حلويات العيد والكعك والنشويات.
  • عدم الإفراط بتناول الفواكه المحتوية على نسبة سكريات كبيرة مثل التمر والعنب.
  •  الإكثار من السلطة الخضراء والخضار.
  • استبدال اللحوم الدسمة بخالية الدهون.
  • زيادة عدد الوجبات إلى أربع أو خمس وجبات وتقليل كميتها.
  • ينصح بممارسة الرياضة خاصة المشي أو السباحة.

نصائح لمرضي القلب في العيد:

  • تقليل اللحوم الحمراء قدر الإمكان واستبدالها باللحوم البيضاء.
  • تقليل الملح والمخللات والبهارات.
  • تجنب الوجبات الكبيرة وتوزيع الطعام على وجبات صغيرة تصل لستة وجبات حيث أن الوجبة الكبيرة ترهق القلب.
  • تجنب تناول كميات كبيرة من السوائل مع الوجبات.
  • تقليل المشروبات المحتوية على الكافين والشوكولاته ومشروبات الطاقة.
  • الامتناع عن التدخين والشيشة.
  • ينصح بممارسة الرياضة خاصة المشي أو السباحة.

 

نصائح لمرضي الجهاز الهضمي والأمعاء في العيد:

  • تقليل كمية الطعام في الوجبات وتقسيمها إلى وجبات صغيرة.
  • التقليل من تناول الحلويات المركزة والمشروبات المحتوية على نسبة عالية من السكريات.
  • التقليل من تناول الأطعمة الدسمة والمقليات والمعجنات والصلصات الدسمة.
  • التقليل من تناول المشروبات التي تحتوي على الكافين كالكولا والشاي والقهوة والشوكولاته.
  • التقليل من تناول الأطعمة المحتوية على كمية من البهارات والفلفل والملح.
  • ينصح بشرب كميات كبيرة من الماء والحليب الخالي أو قليل الدسم.

 

نصائح لمرضي ضغط الدم في العيد:

  • التقليل من تناول الأطعمة المحتوية على نسبة عالية من الدهون والزيوت.
  • التقليل من تناول الأطعمة المحتوية على نسبة عالية من الملح والبهارات والمخللات.
  • التقليل من تناول الأجبان والمكسرات واللحوم المدخنة.
  • ينصح بممارسة الرياضة خاصة المشي أو السباحة.

 

      Twitter: @PROF_RN

Facebook: Rabah AL-najadah

آخر مقالات الكاتب
عدد الردود: 0
التعليقات
لماذا علي التسجيل في ويب طب ؟
  1. لتتمكن من المشاركة في المنتديات والمدونات
  2. ملائمة المحتوى المعروض حسب اهتماماتي الشخصية
  3. لكي تصلني دائما وقبل الجميع آخر الاخبار والتجديدات
مستخدم جديد
تسجيل دخول
×