سعادتك بصحتك blog icon مقالات عن الصحة والتغذية
webteb blogs logo مقالات عن الصحة والتغذية
سعادتك بصحتك أ. د. رباح النجاده بواسطة:

آخر تعديل: 5/13/2015 9:23:20 AM
الكويت
المشاهدات: 253520
عن أ. د. رباح النجاده:

أستاذة دكتورة أكاديمية متخصصة في علم فسيولوجيا الرياضة والصحة والتغذية.

استمتع بالحياة وتجنب مشاكل ضغط الدم المرتفع بغذاء صحي


عدد المشاهدات 6714

استمتع بالحياة وتجنب مشاكل ضغط الدم المرتفع بغذاء صحي

 

  1. د. رباح النجاده

 

لماذا يرتفع ضغط الدم؟

قد يرتفع ضغط الدم نتيجة لضيق أو انسداد بعض الأوعية الدموية الطرفية نتيجة ترسبات الكوليسترول أو تصلب جدران الأوعية الدموية. فعندما يضخ القلب الدم خلال هذه الأوعية الدموية فان جدرانها الضيقة أو التي فقدت مرونتها أو حدث بها انسداد تقاوم سريان الدم فيها. وتكون النتيجة أن يرفع القلب من ضغط الدم ليجبره على المرور خلالها. وهذا ما يعرف بضغط الدم المرتفع والذي يكون فيه الضغط الانقباضي (Systolic) أكثر من 140 مم زئبقي. أو يكون الضغط الانبساطي (Diastolic) أكثر من 90 مم زئبقي. أو يكون كلاهما مرتفعا عن المعدل الطبيعي.

وقد لا يرجع ارتفاع ضغط الدم الى تصلب الشرايين أو ضيقها بل قد يكون هناك أسباب كثرة بعضها معروف وأكثرها غير معروف.

أربعة عوامل خطرة قد تسبب ارتفاع ضغط الدم يصعب السيطرة عليها:

  1. الوراثة: يعتبر ارتفاع ضغط الدم من العوامل الوراثية فمعرفة التاريخ المرضي للعائلة مهم لاتخاذ الاحتياطات اللأزمة.
  2. العمر: تزيد فرص الاصابة بارتفاع ضغط الدم مع التقدم في العمر.
  3. السلالة: يزداد انتشار ضغط الدم المرتفع بين الأجناس السمراء أكثر من السلالة ذات البشرة البيضاء.
  4. نوع الجنس: ترتفع نسبة اصابة الذكور بارتفاع ضغط الدم في مرحلة الشباب ومنتصف العمر أكثر منه عند الاناث. أما بعد سن 55 – 64 فتتساوى فرص اصابة كلا الجنسين بارتفاع ضغط الدم. وبعد سن 65 سنة تزيد فرصة اصابة الاناث عن الذكور بارتفاع ضغط الدم.

 

وقد أوضحت المراجع الطبية أن هناك أسباب خطرة تؤدي الى ارتفاع ضغط الدم ولكن يمكن السيطرة عليها وتجنبها مثل:

 

  • التدخين: تقوم التركيبات الكيميائية للتبغ بتدمير جدران الشرايين وتسبب تكوين الكتل الدهنية التي تحتوي على الكوليسترول. وأيضا يعمل النيكوتين على انقباض الأوعية الدموية فيرغم القلب على العمل بشكل أقوى مما يرفع الضغط.
  • البدانة: كلما زاد الوزن كلما كان الجسم في حاجة أكثر لامداده بالأكسجين والتغذية لكافة الأنسجة.
  • قلة النشاط: قلة النشاط اليومي يزيد من فرص الاصابة بارتفاع ضغط الدم. لأن قلة النشاط تزيد من فرص زيادة الوزن. كما أن قلة النشاط يزيد من معدل ضربات القلب وقت الراحة مما يزيد من المجهود الذي يقع على القلب وبالتالي يزيد الحمل على الشرايين.
  • انخفاض البوتاسيوم: يعمل البوتاسيوم على ضبط مستوى الصوديوم في الخلايا, لذلك فان انخفاض معدل البوتاسيوم يرفع من نسبة وجود الصوديوم في الجسم وبالتالي ارتفاع ضغط الدم.
  • التعرض للضغوط النفسية.
  • الافراط في تعاطي المنبهات مثل الشاي والقهوة.
  • سوء استخدام الأدوية.
  • كثرة تناول ملح الطعام والمخللات.

 

القاتل الصامت:

قد يعاني الشخص من ضغط الدم المرتفع دون أن تظهر عليه أعراض لذلك سمى هذا المرض بالقاتل الصامت. وقد يعاني الشخص من أعراض بسيطة مثل:

  • الصداع.
  • العرق الغزير.
  • زيادة معدل ضربات القلب دون بذل مجهود.
  • احمرار الوجه.
  • صعوبة التنفس.
  • الدوخة.
  • الزغللة.
  • الغثيان.
  • نزيف الأنف.

الوقاية من الاصابة بضغط الدم المرتفع عن طريق الغذاء:

  • تقليل تناول ملح الطعام الى أقل كمية ممكنة.
  • تجنب المشروبات التي تحتوي على الصودا أو عنصر الصوديوم.
  • تجنب المخللات.
  • تجنب الأغذية المحفوظة التي تحتوي على أملاح الصوديوم.
  • تجنب الأغذية التي تحتوي على مثبطات البكتيريا والفطريات أو التي تحتوي على بدائل السكر.
  • تقليل تناول الأجبان خصوصا القديم, الأطعمة المحتوية على صلصة فول الصويا, الشوكولاته, الأفوكادو, كبد الدواجن, الدهون الحيوانية, اللحم البقري, لحوم الضأن, اللحوم المحفوظة, اللحوم المدخنة, اللحوم المصنعة مثل السجق والبلوبيف والبسطرمة وغيرها.
  • تجنب شرب المياه المعدنية واستبدالها بمياه مقطرة.
  • ينصح بتناول الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الألياف مثل الشعير, الأرز الأسمر.
  • ينصح بتناول أنواع مختلفة من الخضروات والفواكه يوميا مثل: التفاح, الموز, الشمام, البطيخ, البرتقال, اليوسفي, الجريب فروت, البطاطا, الجزر, الباذنجان, الكوسه, السبانخ, الكرفس, الخضروات الورقية.
  • الاكثار من المصادر الغذائية الغنية بالكالسيوم مثل الحليب ومنتجاته.
  • الاكثار من المصادرالغذائية الغنية بالبوتاسيوم مثل الخضروات والفواكه كالموز والبرتقال.
  • ممارسة الرياضة الهوائية المعتدلة مثل المشي السريع والهرولة والسباحة وركوب الدراجات من 3-5 مرات اسبوعيا لمدة 30 دقيقة في كل مرة.

 

العشاب المفيدة في علاج ضغط الدم المرتفع:

توصي المراجع الطبية بالكثير من الأعشاب التي تعمل على خفض ضغط الدم المرتفع منها:

البصل - التين البري – الثوم البلدي – الجينسنج – حرير الذرة – الخطمية – زهرة الشيخ – زهرة المنغوليا – الشطة – الشمر – الفراولة البرية – الفصة – القنب الهندي – القنطريون – الكاموميل – الكراوية – الكرفس – الكركديه – النعناع.

أفضل الخلطات لخفض ضغط الدم المرتفع:

 

ومن أفضل خلطات الأعشاب التي تم التوصل اليها لخفض ضغط الدم المرتفع والمحافظة على مستواه ومعدلاته الطبيعية ما يلي:

  1. الشمر (مقدارين) + الكراوية (مقدار) + الكركديه (مقدار) + الينسون (مقدار) + أوراق النعناع (مقدارين) + الكاموميل (مقدارين).  
  • ينقع ملئ ملعقة صغيرة من المخلوط السابق في نصف كوب ماء ساخن ثم يصفى ويشرب يوميا.
  1. أوراق الزيتون الطازجة: تؤخذ أربع ملاعق كبيرة من أوراق الزيتون الطازجة وتغسل جيدا ثم يضاف اليها كوبان من الماء البارد وتوضع على النار حتى تغلى ثم تترك لمدة عشر دقائق ثم تصفى, ويشرب منها مقدار كوب واحد بعد كل وجبة.

 

بعض نتائج الدراسات الحديثة في علاج ارتفاع ضغط الدم المرتفع:

  • وجد أنه اذا أعطى عنصر المغنسيوم بمعدل 365 ملليجرام كل يوم للمرضى الذين يعانون من ارتفاع متوسط في ضغط الدم فان ذلك يؤدي الى خفض ضغط الدم ليعود الى مستوياته الطبيعية في غضون عشرة أيام.
  • وجد أن العلاج بمستويات مرتفعة نسبيا من الحامض الأميني هوموسيستيئين (Homocystein) يخفض ضغط الدم المرتفع عند بعض الأشخاص ليعود الى مستواه الطبيعي.
  • وجد أن مقدار 0,9 جرام من الثوم المجفف كجرعة يومية يخفض مستوى ضغط الدم بنسبة 7% خلال فترة وجيزة والاستمرار في تعاطي هذه الجرعة يمكن أن يعيد ضغط الدم الى مستوياته الطبيعية.
  • وجد أن التغذية على مستويات كافية من عنصري البوتاسيوم والمغنسيوم مع خفض معدلات عنصر الصوديوم ( الموجود في ملح الطعام ) يقي من ارتفاع ضغط الدم خصوصا عند تقدم العمر.

Twitter: @PROF_RN

Facebook: Rabah Al-najadah

آخر مقالات الكاتب
عدد الردود: 0
التعليقات
لماذا علي التسجيل في ويب طب ؟
  1. لتتمكن من المشاركة في المنتديات والمدونات
  2. ملائمة المحتوى المعروض حسب اهتماماتي الشخصية
  3. لكي تصلني دائما وقبل الجميع آخر الاخبار والتجديدات
مستخدم جديد
تسجيل دخول
×