سعادتك بصحتك blog icon مقالات عن الصحة والتغذية
webteb blogs logo مقالات عن الصحة والتغذية
سعادتك بصحتك أ. د. رباح النجاده بواسطة:

آخر تعديل: 5/13/2015 9:23:20 AM
الكويت
المشاهدات: 254833
عن أ. د. رباح النجاده:

أستاذة دكتورة أكاديمية متخصصة في علم فسيولوجيا الرياضة والصحة والتغذية.

التغذية وأهميتها للجسم (1)


عدد المشاهدات 3657

التغذية وأهميتها للجسم

د. رباح النجاده

 

اتفق معظم العلماء والأطباء والمتخصصين بالصحة والغذاء على أهمية تنوع الغذاء اليومي واحتوائه على العناصر الغذائية المختلفة والمصادر المتنوعة سواء كانت حيوانية أو نباتية كما وضعت شروط معينة للغذاء حتى يصبح صالحا ومفيدا للصحة.

 

ما هو الغذاء:

الغذاء هو كل مادة صلبة أو سائلة تدخل الجسم وتساعده على النمو وإعادة تكوين التالف من الأنسجة والقيام بالوظائف الحيوية والنشاط اليومي.

 

ما هي التغذية:

التغذية  هي مجموعة من العمليات المتعلقة بالغذاء حيث تهتم هذه العمليات بالحصول على الطعام وطريقة استهلاكه وهضمه وتفاعله. وهذا التفاعل يشمل التفاعلات الطبيعية والكيميائية الضرورية  لبناء الجسم وقيامه بوظائفه الحيوية التي تساعده على استمرارية الحياة.

كما يمكن القول بأن التغذية عبارة عن مجموعة العمليات التي تتم داخل الجسم وتعمل على الاستفادة من الغذاء بحيث تشمل العادات الغذائية السليمة لتناول الطعام وهضمه بصورة تمكن الجسم من استخدام المواد الغذائية وامتصاصها والاستفادة منها كعناصر لإنتاج الطاقة ولنمو الأنسجة المختلفة والأعضاء والإبقاء عليها.

 

للغذاء أهمية كبرى للإنسان فهو لا يستطيع الحياة بدونه فهو:

  • يولد الطاقة التي تستخدم لأداء العمليات البيولوجية والفسيولوجية داخل الجسم وكذلك الأعمال الجسدية والفكرية.
  • بناء الأنسجة في حالة النمو وإصلاح وتجديد التالف منها.
  • إمداد الجسم بالعناصر الكيميائية والأملاح المعدنية لمساعدة كل عضو على تأدية وظائفه الخاصة.
  • الوقاية من الأمراض بطرق مباشرة أو غير مباشرة.

 

الشروط الواجب توافرها في الطعام حتى يصبح غذاءا كاملا:

  • يجب أن يشتمل الطعام على جميع العناصر الغذائية.
  • يجب أن يخلو الطعام من الجراثيم والسموم.
  • يجب أن يعد الطعام ويطهى بطريقة صحيحة.
  • يجب أن تكون كمية الطعام مناسبة للفرد حسب وزنه وحجمه وعمره وجنسه وعمله ونشاطه اليومي وطبيعة الطقس المحيط به.

 

يحتاج الإنسان في كل مرحلة من مراحل حياته إلى جميع المركبات الغذائية  الستة الأساسية من  كربوهيدرات ودهون وبروتين وفيتامينات وأملاح  وماء حتى يكون غذائه متكامل يضمن له الصحة والعافية. فكل مركب من المركبات الغذائية الستة مهم جدا وله دور خاص في المحافظة على سلامة وصحة الجسم.

 

تم تقسيم المركبات الغذائية الستة الأساسية إلى مجموعتين. المجموعة الأولى سميت بمجموعة المواد المنتجة للطاقة حيث تقوم بدور هام في إنتاج الطاقة في الجسم وتشمل الكربوهيدرات والدهون والبروتين. بينما سميت المجموعة الثانية بمجموعة المواد الغير منتجة للطاقة حيث أنها لا تقوم بأي دور في إنتاج الطاقة في الجسم ولكن ترجع أهميتها لدورها الرئيسي في المحافظة على صحة وسلامة الجسم وتشمل هذه المجموعة الفيتامينات والأملاح والماء.

 

المواد الكربوهيدرايتية:

تتركب الكربوهيدرات من الكربون والهيدروجين والأكسجين ونسبة الهيدروجين والأكسجين فيها بنفس نسبة وجودهما في الماء أي لكل ذرتي هيدروجين ذرة أكسجين واحدة. ويمكن الحصول على الكربوهيدرات من مصدرين الأول المواد النشوية مثل الخبز والأرز والمكرونة والبطاطس . . .الخ. والثاني المواد السكرية مثل السكر والعسل والمربى والحليب والفواكه . . .الخ.

 

وتوجد الكربوهيدرات على شكل ثلاثة أنواع من السكريات:

  • سكريات أحادية: يوجد حوالي 200 نوع من السكريات الأحادية ولكن أشهرها  الجلوكوز والفركتوز والجلاكتوز وتوجد في الحليب والعسل.
  • سكريات ثنائية: تتكون من إتحاد سكرين أحاديين مع بعضهما البعض وأشهرها السكروز ( سكر القصب ) والمالتوز ( سكر الشعير ) واللاكتوز       

( سكر اللبن).

  • سكريات متعددة: تتكون من ثلاثة أو أكثر من السكريات الأحادية  ومثال عليها السليولوز الذي يوجد في النشا.

 

تحتوي الكربوهيدرات على الألياف التي تلعب دورا هاما في المحافظة على صحة الجسم والوقاية من الكثير من الامراض مثل سرطان القولون والسكري والقلب والجهاز الهضمي. فالألياف لا تهضم ولا تذوب في الجسم كألياف النخالة التي تلين الأمعاء وتساهم في تصريف الفضلات. وألياف البكتين الموجودة في التفاح الذي يقلل من الدهون ويحسن عملية الهضم ويقتل البكتيريا.

 

الاحتياج اليومي من الكربوهيدرات:

يحتاج الشخص البالغ إلى حوالي 50% من إجمالي السعرات الحرارية المتناولة من الكربوهيدرات. أي حوالي 350 جرام في اليوم. وبطريقة أكثر دقة ممكن تحديد من 4 – 6 جرام من المواد الكربوهيدرايتية لكل كيلوجرام من وزن الجسم.

 

أهمية الكربوهيدرات للجسم:

- تعتبر الكربوهيدرات المصدر الأول والأساسي لتوليد الطاقة في الجسم.

- تدخل في تكوين الهيبارين وهي المادة المانعة لتجلط الدم.

- تزيد من وجود الجليكوجين في الكبد والعضلات.

- يحافظ على البروتين في الجسم.

- يساعد في عملية التمثيل الغذائي للدهون.

- تناول الكربوهيدرات الغنية بالألياف يسهل عمل الأمعاء ويحمي من الأمراض.

 

المواد الدهنية:

تتركب المواد الدهنية من الكربون والهيدروجين والأكسجين مثل المواد الكربوهيدرايتية ولكن بنسب تختلف عنها. ويمكن الحصول على الدهون من مصدرين الأول حيواني موجود باللبن ومشتقاته والزبد والسمن واللحوم. ومعظم الدهون من هذا المصدر تكون دهون مشبعة. والمصدر الثاني نباتي موجود في الزيوت النباتية كزيت الزيتون والذرة والسمسم وعباد الشمس . . .الخ. ومعظم الدهون من هذا المصدر تكون دهون غير مشبعة.

 

ويوجد من الدهون نوعين:

دهون بسيطة وتسمى بالدهون الطبيعية وتتكون من الترايجلسرايد.

ودهون مركبة وهي دهون طبيعية مع مركبات كيميائية.

 

الاحتياج اليومي من الدهون:

يحتاج الشخص البالغ يوميا من المواد الدهنية حوالي30 % من إجمالي السعرات الحرارية على أن لا تزيد الدهون المشبعة عن 10 %. أي حوالي 80 جرام يوميا. وبطريقة أكثر دقة يحتاج الجسم جرام واحد لكل كيلوجرام من وزن الجسم.

 

أهمية الدهون للجسم:

  • مصدر مهم لتوفير الطاقة للجسم.
  • تحافظ على درجة حرارة الجسم ثابتة عند 37 درجات مئوية.
  • تكون وسائد تحمي الأعضاء والأحشاء الداخلية الحيوية.
  • عند تأكسدها ينتج عنها كمية من الماء تضاف إلى ماء الجسم ويسمى بماء الأيض.
  • تحافظ على البروتين من أن يستخدم كمصدر للطاقة.
  • تساعد على نقل وامتصاص الفيتامينات التي تذوب في الفيتامينات.
  • الأحماض الدهنية الأساسية لها أهمية في النمو وبناء الخلايا.
  • تكون دهن اللبن عند الأمهات أثناء الرضاعة.

 

المواد البروتينية:

تتركب البروتينات من خمسة عناصر هي الكربون والهيدروجين والأكسجين والنيتروجين والكبريت وبعضها يحتوي على الفسفور أيضا. ويمكن الحصول على البروتينات من مصدرين المصدر الأول حيواني مثل البيض واللبن واللحوم والأسماك. والمصدر الثاني نباتي مثل المكسرات والبقوليات ( فول – عدس – لوبيا – فاصوليا – حمص . . .الخ ).

 

توجد المواد البروتينية على شكل أحماض أمينية وتعتبر الأحماض الأمينية اللبنة الأولى التي يتكون منها جزيء البروتين. وتحتوي البروتينات على حوالي   20نوع من الأحماض الأمينية وهي تقسم إلى مجموعين:

 

مجموعة الأحماض الأمينية الغير أساسية وعددها 11 حمض يقوم الجسم بتكوينها بنفسه لذلك ليس مهما الحصول عليها من الغذاء.

مجموعة الأحماض الأمينية الأساسية وتحتوي على 9 أحماض  وهي الأحماض التي لا يستطيع الجسم تكوينها لذلك مهم الحصول عليها من الغذاء.    

 

الاحتياج اليومي من البروتين:

يحتاج الشخص البالغ يوميا حوالي 20 % من إجمالي السعرات الحرارية مصدرها مواد بروتينية. أي حوالي 80 جرام يوميا. وبطريقة أكثر دقة حوالي 0,8 جرام لكل كيلوجرام من وزن الجسم. ويزيد هذا المقدار في حالات النمو والمرض والولادة ليصل إلى حوالي 2 جرام لكل كيلوجرام من وزن الجسم.

 

 

أهمية البروتين للجسم:

  • تدخل في تكوين هيموجلوبين الدم.
  • تدخل في تكوين الأجسام المضادة.
  • تدخل في بناء وتجديد أنسجة الجسم المختلفة والمحافظة عليها وتعويض التالف منها.
  • تدخل في التركيب الأساسي لمكونات الخلية الداخلية.
  • تحافظ على الضغط الأسموزي الطبيعي في الدم.
  • تدخل في تركيب الأظافر والشعر والجلد والأوتار والغضاريف في الجسم.
  • تدخل في تركيب السطح الخارجي للخلايا.
  • مصدر للطاقة في الجسم.
  • تدخل في تكوين الهرمونات التي تنظم وظائف الجسم الحيوية.  

 

آخر مقالات الكاتب
عدد الردود: 1
التعليقات
لماذا علي التسجيل في ويب طب ؟
  1. لتتمكن من المشاركة في المنتديات والمدونات
  2. ملائمة المحتوى المعروض حسب اهتماماتي الشخصية
  3. لكي تصلني دائما وقبل الجميع آخر الاخبار والتجديدات
مستخدم جديد
تسجيل دخول
×